أعلنت وزارة الخارجية اليونانية ، يوم امس  الإثنين، أن اليونان وتركيا، العضوين في حلف شمال الاطلسي، ستستأنفان في 25 يناير (كانون الثاني) المحادثات الاستطلاعية بهدف تسوية النزاع بينهما حول التنقيب عن النفط والغاز في شرق البحر الابيض المتوسط.

وقالت الوزارة في بيان إن «الجولة الحادية والستين من المحادثات الاستطلاعية ستعقد في القسطنطينية – اسطنبول – في 25 يناير 2021»، علما ان المحادثات متوقفة منذ 2016.

واكد رئيس الوزراء اليوناني كرياكوس ميتسوتاكيس ان المحادثات تتناول فقط ترسيم الحدود البحرية بين كلا البلدين .

وقال ميتسوتاكيس، الاثنين، إن اليونان  تسعى لإقامة علاقات مثمرة مع تركيا وستحضر المحادثات الاستكشافية مع شريكتها في حلف شمال الأطلسي بشأن قضية المناطق البحرية المتنازع عليها لدى تحديد موعدها.وأضاف «ميتسوتاكيس» خلال مؤتمر صحفي مع نظيره البرتغالي أنطونيو كوستا في لشبونة “نسعى لعلاقة مثمرة وبناءة مع تركيا”.

وأشار بيتر ستانو المتحدث باسم الممثل الأعلى للأمن والسياسة الخارجية جوزيب بوريل، الى ان  تحسين العلاقات بين تركيا واليونان يحظى باهتمام  الاتحاد الاوروبي .

وكان وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو قال في وقت سابق إن أنقرة تقدم لأثينا عرضا رسميا لاستئناف المحادثات التمهيدية حول مطالباتهما البحرية المتعارضة وقضايا أخرى هذا الشهر.

وتختلف تركيا واليونان، وهما عضوان في حلف شمال الأطلسي، حول امتداد الجرف القاري لكل منهما في البحر المتوسط ومسائل بحرية أخرى.

وعقدت الدولتان 60 جولة محادثات بين 2002 و2016. واشتعلت التوترات في العام الماضي عندما أرسلت أنقرة سفينة تنقيب إلى مياه تطالب بها اليونان أيضا لكن السفينة عادت إلى السواحل التركية.