أعلن نائب وزير الخارجية اليوناني ميلتياديس فارفيتسيوتيس، أن تركيا يجب أن تتوقف عن التصريحات التي تؤجج التوتر وتمتنع عن الإجراءات التي لا تساعد على خفض التصعيد إن كانت ترغب بالاقتراب من أوروبا.

وتعمل أنقرة على تقويض الاجواء  في ضوء الجولة 62 من المحادثات الاستكشافية بين اليونان وتركيا ، وذلك عبر اصدراها اخطار بحري NAVTEX خاص باجراءها مسحا بحريا   في بحر ايجة .

وأعلنت البحرية التركية، في بيان على موقعها الإلكتروني، أن سفينة المسح “تشيشمي” ستجري دراسات بحرية من 18 فبراير شباط  حتى 2 الثاني من مارس في منطقة بين جزيرتي ليمنوس وسكيروس اليونانيتين.

وأصدرت تركيا إخطار “نافتكس” لحث السفن الأخرى على الابتعاد عن سفينة المسح التركية.

وقال وزير الدفاع الوطني اليوناني  نيكوس بانايوتوبولوس أمس في اليوم الأول لاجتماع وزراء حلف  الناتو. “إن اليونان تحترم تماما القاعدة الأساسية لمعاهدة الناتو وميثاق الأمم المتحدة ، من أجل التسوية السلمية لأي نزاع بموجب القانون الدولي ، فضلا عن تجنب الأعمال الاستفزازية التي تتعارض مع مبادئ الحلف”.

كما سلط  بانايوتوبولوس الضوء على أهمية تعاون الاتحاد الأوروبي. – أن يقوم الناتو بتعزيز الروابط عبر الأطلسي ، والزخم الذي أعطته الإدارة الأمريكية الجديدة لهذا التعاون ، وكذلك الحاجة إلى فهم متبادل للتهديدات التي تواجه الدول الأعضاء .