نفذ الالاف الاشخاص في 300 ثلاثمائة مدينة ايطالية مظاهرات ضخمة ضد سياسة الهجرة التي تعتمدها الحكومة الايطالية . وتحرك المواطنون الايطاليون على خلفية اقفال الموانئ لمنع مراكب اللاجئين من الارساء فيها، والأحداث الناجمة عن التميز العنصري والتي تضاعفت في الاشهر الماضية

 

لقي الفان ومائتان وخمسة وسبعون 2275 شخصا حتفهم او فقدوا اثناء محاولتهم البحث عن حياة افضل في اوروبا في العام 2018 ، في حين ان عدد النازحين على المستوى العالمي بلغ ثمانية وستين مليون ونصف مليون 68.5 شخص، من بينهم خمسة وعشرون مليون 25 لاجئ

 

صرح الناطق الرسمي باسم المفوضية السامية للامم المتحدة وشؤون اللاجئين انه من الصعب جدا معالجة الوضع القائم في جزيرة ساموس وكذلك في جزيرة ليسفوس طالما أن عدد رافعي طلبات اللجوء يتعدى خمسة 5 او ستة 6 اضعاف الامكانية الاستيعابية لمركز الاستقبال والتاكد من الاوراق الثبوتية، اذ أنه يتسع اصلا لتسعمائة 900 شخص . بينما 24 اربعة وعشرون بالمئة منهم هم اولاد  لاجئون من دون معية ذويهم. وشدد الناطق الرسمي انه يجب ان تجرى تحركات كي يتم الغاء الحصار الجغرافي سيما على المراهقين.   ونفى ما اشيع عن ان نقل مقدمي طلبات اللجوء الى داخل البلاد ادى الى رفع حركة الوصول من تركيا

 

توقع خبراءُ الطقس في اليونان ان يكون الطقس  كثيف الغيوم، مع هطول امطار محلية  وحدوث عواصف متفرقة، سيما في وسط البلاد وجنوبا.  وتتساقط الثلوج على جبال الداخل القاري.  وتهب رياح شرقية  الوجهة،  تتراوح سرعتها بين خمسة 5 وسبعة 7  بفورت،  وجنوبا  تكون محلية وتترواح سرعتها بين ثمانية  8 بفورت وتسعة 9 بفورت. هذا ودرجات الحرارة مستقرة