وفقا للمشروع الذي اعلن عنه كل من  وزير سياسة الهجرة اليوناني يانيس موزالاس، وممثل المفوضية السامية للامم المتحدة لشؤون اللاجئين فيليب لكلارك ، سيتم نقل اللاجئين المتواجدين في المخيمات الى شقق سكنية تقع في المدن الكبرى، تمهيدا لنقلهم الى بلديات صغيرة

 

 يعتمد المشروع المعلن  على الاساس التطوعي ويغطي كلفة السكن ودفع الفواتير والعناية  الصحية الاولية وغيرها من الامور . ويشمل عشرة الالف 10000 فرد في عام 2017 ، وعشرة الالف 10000 اخرين في عام 2018  على ان تعطى الاولوية للعائلات وللذين رفعوا طلبات لجوء

 

لم يسجل وصول وافدين جدد الى جزيرتي لسفوس وخيوس خلال الايام الخمسة الماضية فيما وصل الى جزيرة ساموس تسعة وثلاثون 39  فردا . وحسب بيانات قيادة شرطة جزر بحر ايجة اليونانية يبلغ عدد اللاجئين والمهاجرين حتى الساعة ثمانية الالف وخمسمائة واثنين وسبعين 8572 شخصا

 

 

 دعت المفوضية السامية للامم المتحدة لشؤون اللاجئين دول الاتحاد الأوروبي، إلى عدم إعادة طالبي اللجوء إلى هنغاريا حتى تعدل الحكومة المجرية قانونها. وتعمل الحكومة في هنغاريا على تعديل القانون الجديد بشأن الاحتجاز القسري للمهاجرين، لجعله يتفق مع القوانين الأوروبية والدولية بهذا الشأن. وأشار بيان المفوضية الى انه   منذ السابع  7 من أبريل نيسان  الجاري، يحتجز هناك (في هنغاريا) 110 مائة وعشرة أشخاص، بينهم أربعة أطفال دون مرافق، وأطفال برفقة عائلاتهم

 

 توقع خبراءُ الطقس في اليونان ان يكون  جيدا الى  قليل الغيوم مع تساقط للامطار المتفرقة .   وتهب رياحٌ شمالية  تتراوح سرعتها بين ثلاثة 3 وستة 6 بفورت.  ولن يطرأ تغيير على درجات الحرارة